احتفلت دائرة صحة البصرة صباح اليوم السبت بعدد من المرضى الذين عانوا من الفشل الكلوي وتم علاجهم من خلال عمليات زراعة الكلى وبمواصفات عالية الدقة ، بحضور المدير العام الدكتور رياض عبد الامير والعديد من الاطباء والكوادر الطبية والملاكات التمريضية وعدد من عوائل المرضى 

وقال المدير العام في تصريح صحفي ان خطوة اقامة مركز زراعة الكلى في المحافظة جاءت بعد جهود كبيرة للعاملين في المركز حيث تطلب الامر ايفاد الاطباء الاختصاص في عمليات زراعة الكلى فضلا عن الكوادر الطبية العاملة ،مشيرا في الوقت ذاته ان عمليات زراعة الكلى خارج البلاد تكلف المرضى مبالغ تتجاوز الخمسين مليون دينار عراقي لاجراء عملية زراعة الكلى لكن بجهود المختصين من الاطباء تجرى هذه العمليات اليوم في البصرة مجانا وبموصفات عالية الدقة 

الى ذلك اوضح مدير مركز زراعة الكلى الطبيب صفاء كاطع تم اجراء اربعة وخمسين عملية زراعة كلى منذ افتتاح المركز قبل ثلاث سنوات تحقق النجاح بأثنين وخمسين منها واكتسب المرضى الشفاء التام وعادوا لحياتهم الطبيعية وفيهم من تزوج ومن انجب الاطفال ومن تحملوا عناء الذهاب للديار المقدسة لتأدية فريضة الحج والعودة سالما الى ارض الوطن الحبيب ، وها هو اليوم تشهد محافظة البصرة الاحتفال معهم بهذا الانجاز الذي يعتبر قفزة مهمة في مجال تقديم الخدمات الطبية للمواطنين