صحة البصرة وكلية الطب يناقشان المستحدثات العلمية للطب النفسي


(ناقشت كلية الطب بالتعاون مع مكتب الصحة النفسية التابع لدائرة صحة البصرة في الندوة العلمية (الجديد في الطب النفسي

وقالت الدكتورة نزهت نجم طبيبة اختصاص الصحة النفسية في دائرة صحة البصرة بعد ان بات الطب النفسي ياخذ مساحة 
كبيرة في العالم من حيث التشخيص والعلاج و الدراسات العلمية التي تشير الى زيادة في معدل مرض الاكتئاب و الصدارة بين الامراض التي تصيب
الاشخاص خلال عام 2020 بينما في عام 2030 وبكونه احد الاسباب للوفاة ، مبينه ان الدوة ناقشت ايضا الاضطرابات النفسية 
التي تسبب الشذوذ الجنسي فضلا عن السحر والشعوذة ورائ الدين والطب فيها 

من جانبة اوضح مدير عام دائرة صحة البصرة الدكتور رياض عبد الامير الى وجود مركز متطور للدراسات العليا في الطب النفسي 
يوجد فيه ردهة نفسية متطورة في مستشفى البصرة العام فضلا عن افتتاح ردهات نفسية في مستشفى الموانئ ومستشفى الصدر التعليمي 
، مشيرا ان التوجه الى استحداث ردهة حديثة خاصة لعلاج مدمني المخدرات 
واكد عبد الامير الى ان الامراض النفسية الناجمة عن ضغوطات الحياة من الممكن ان تعالج و تتماثل للشفاء دون اللجوء الى علاجات طبية حيث تقوم على تغيير افكار الشخص المريض نفسيا والسعي لتغيير الواقع 

كما اعرب الدكتور عقيل الصباغ ان ندورة اليوم تعتبر الثانية التي تقيمها كلية الطب بالتعاون مكتب الصحة النفسية التابع لدائرة صحة البصرة لمناقشة الامراض النفسية التي منها الاكتئاب او الانفصام ، مبينا ان الطرق القديمة في العلاج كانت تعتمد على العلاجات بينما الطب الحديث وجد اللجوء لاساليب مستحدثة تقوم على العلاج منها الدعم النفسي و القيام بالرياضة والسباحة من ثم اللجوء الى العلاجات الحديثة التي تقلل الكثير من المضاعفات الناجمة عن تناول العلاج

وبين الصباغ ان تقارير الصحة العامة تشير الى علاجات الامراض النفسية سوف تتصدر العلاجات التي سوف يستخدمها الاشخاص ، ومناقشة تحليل الطب النفسي والشريعة الاسلامية لحالات السحر والشعوذة وتأثيرها على الناس